fbpx

كلمة المدير التنفيذي – مستشفى عبداللطيف جميل

كلمة المدير التنفيذي

 

د. يوسف عبدالرحمن

د. يوسف عبدالرحمن

 

أؤمن بأن العمل الجماعي هو سر إنجاز المهام الصعبة. وإيماناً من الشيخ عبداللطيف جميل (يرحمه الله) بالدور الريادي للمسؤولية الاجتماعية. قام بتأسيس هذا المستشفى ليكون واحدا من المرافق الوطنية الرائدة في تقديم خدمات إعادة التأهيل البدني الشاملة لإحياء الأمل لدى مجموعة من الناس بحاجة ماسة للمساندة والدعم الطبي.

 

وخلال السنوات العشرين الماضية ومنذ بدء تشغيل المستشفى استطعنا التعامل مع اكثر من 74000 حالة تقريباً من الحالات المتفرقة، بأنواع مختلفة من الإعاقة.

وبجانب التقنية الحديثة المتقدمة كان العامل الإنساني أحد الاهتمامات الأساسية في المرفق؛ لأننا نعتقد بأن تطوير هذا العامل يعتبر خطوة أساسية في النجاح المستمر.

نحن ملتزمون بتوفير أعلى مستويات العناية بالمرضى الذين يحتاجون لخدمات إعادة التأهيل الطبية.

نحن نضع خطة العلاج لكل مريض حتى يصبح جزء فاعل في المجتمع. كذلك نقوم بالتعاون المستمر مع مؤسسات المجتمع الأخرى التي تقوم برعاية المعاقين والتي تعيننا على بلوغ أهدافنا.

يمكننا سويا تحقيق الكثير في حياة المعاق من الناحية البدنية والمعرفية والنفسية الاجتماعية.

التقدم الذي حدث في العناية الصحية مكنت المصابين من التعافي من الإصابات والأمراض والتمتع بحياة أفضل، ومن المتوقع خلال العقود القادمة أن  يزيد عدد المصابين بالأمراض المزمنة والإعاقات مما يزيد الحاجة لإعادة التأهيل.

بإمكاني القول أن هناك شيئا مختلفاً في الأهداف والقيم وحتى الخدمات وأن جميع الإدارات تعمل بانسجام تام وإخلاص لرسالة المستشفى في ما يتعلق بتحقيق الحد الأقصى من الحياة الجديدة للمعاقين.

شعارنا الدائم هو(نحن نصنع.. الأمل).

 

إنني أرحب بكم من خلال الصفحات المختلفة لموقعنا الالكتروني.

 

الدكتور يوسف عبدالرحمن
المدير التنفيذي